• ×
admin

صداع الحامل و طرق التخلص منه بطرق آمنة

معظم النساء الحوامل يعانون من آلام عديدة أثناء الحمل و تكاد تكون هذه الشكاوى مشتركة لدى أغلبهن و فى مقدمتها الصداع
فلا تستغربى الشعور بالصداع أو وجع الرأس في الثلث الأول من فترة الحمل. وإن كنت عرضة للصداع من قبل فقد يزيد الحمل المشكلة سوءاً. لم يكتشف الخبراء حتى الآن العلاقة التي تربط بين الحمل والصداع وتذهب التخمينات إلى اتهام التغيرات الهرمونية التي تجتاح جسمك كله واختلاف طريقة جريان الدورة الدموية
بالإضافة إلى أن التخلي عن الكافيين الذى قد يكون سبباً آخر للصداع
و غالباً يخفّ الصداع لدى معظم النساء الحوامل أو يختفى تماماً مع بداية الثلث الثانى من الحمل. ويردّ الخبراء ذلك إلى استقرار التغيرات الهرمونية واعتياد الجسم على ما تبدّل فيه من الناحية الكيميائية
و علاج الصداع للحامل من الأمور الضرورية التي يجب الإسراع به و بطرق آمنة حتى لا تؤثر بشكل سلبى على صحة الأم و جنينها

أسباب صداع الحامل :

o التغيرات الهرمونية التى تحدث في الجسم خاصة الاستروجين .
o زيادة حجم الدم و الدورة الدموية
o انخفاض نسبة السكر فى الدم .
o الجوع و العطش
o التعب والإجهاد.
o التوتر والقلق من تجربة الحمل.
o الإكتئاب .
o قلة النوم.
o التعرّض بشكل مفرط للحرارة والضوء والروائح القوية
o الإصابة باحتقان الجيوب الأنفية
o الجفاف انسحاب الكافيين
o مشاكل الأمعاء مثل الإمساك.
o عدم الحصول على العناصر الغذائية والفيتامينات الكافية.
o و فى الثلث الأخير من الحمل يكون الصداع مرتبط أكثر بإجهاد الحمل و التوتر الناتج عنه و زيادة الوزن بسببه كما قد تعانى الحامل من الصداع فى هذه الفترة بسبب ارتفاع ضغط الدم أو تسمم الحمل

طرق تساعدك على علاج صداع الحامل

يوجد العديد من الطرق التي يمكن اتباعها لتساعدك فى التخلص من صداع الحامل من دون تناول الأدوية التي تؤثر تأثير سلبي على صحة الأم و الجنين و من هذه الطرق ما يلي:

o الاستلقاء ووضع قطعة قماش باردة على الرأس.
o عمل مساج للرأس و الكتفين و الأقدام.
o ضبط الساعة البيولوجية و ضبط مواعيد الطعام لتجنب الجوع
o يجب الحصول على قدر كاف من النوم ليلاً والقيلولة نهاراً.
o شرب 2 – 3 لتر من الماء النقي يومياً.
o أكل وجبات صحية خلال اليوم و الأفضل أن تحتوي على البروتين.
o ممارسة اليوغا وتمارين الاسترخاء.
o اهتمّى بلقاء الأشخاص الذين يثيرون السعادة والبهجة فى نفسك وتجنّبى كل من يسبب لك القلق والتوتّر والاضطراب النفسي.
o ممارسة تدريب التنفس (شهيق وزفير ببطء ) .
o أخذ حمام دافئ لاسترخاء الأعصاب والعضلات.
o الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالحديد والبروتين.
o الحصول على كمية كافية من الفيتامنيات من خلال تناول المكملات الغذائية.
o شرب كوب من الحليب و العسل يوميا.
o كلي الأطعمة التي تحتوى على نسبة عالية من المغنسيوم مثل الخضار الورقيّة ذات اللون الأخضر الداكن كالسبانخ وأيضاً الفول السوداني والخبز الأسمر والعدس المسلوق.
o تناولي بضع حبات من الزبيب وذلك فور بدء شعورك بالآلام أو تفاحتين أو خمس عشرة حبّة من اللوز غير المحمص أو المملح فاللوز يمتلك خصائصاً فعّالة لعلاج الصداع.
o شرب كوب من الحليب الفاتر محلى بقليل من العسل .
o كلي ملعقة من العسل فور الشعور بالصداع.
o رش قليل من الزيت العطرى مثل زيت النعناع أو اللافندر على قطعة قماش و استنشاقها بين الحين و الآخر
o استخدام زيوت عطرية مثل النعناع ويمكنك أن تستخدميها خلال المساج .
o شرب شاى من أعشاب طبيعية تساعد على الاسترخاء .
o الجلوس في غرفة مظلمة بعيداً عن الضوء.
o المشي في الهواء الطلق لبعض الوقت.
o يجب التقليل من الأطعمة التي تسبب الصداع النصفي مثل الشوكولاته الأجبان الزبدة و اللحوم المعلبة و الكريمة الحامضة المذاق والأطعمة المالحة والسمك المدخّن


هل يمكن للصداع أن يكون مؤشراً على وجود مرض خطير؟
في حالات نادرة يكون الصداع مؤشراً على وجود مرض أخطر. على سبيل المثال : إذا رافق الصداع ارتفاع في ضغط الدم أو بروتين في البول فقد يعني الصداع أنك تعانين من تسمّم الحمل وهو نوع خطير من ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل. لكن في معظم الحالات يندرج الصداع تحت مظلة الأعراض المؤقتة غير المستحبة في الحمل.

استشارة الطبيب

قبل تناول أي دواء أو أخذ أي عشبة يجب استشارة الطبيب كما أن هناك حالات تستوجب استشارة الطبيب منها :
o عندما يسوء الصداع مع مرور الوقت ولا يتحسن أبدا.
o إذا واجهت صداع مختلف عن الذي اعتدت عليه سابقاً.
o إذا ترافق الصداع مع عدم وضوح في الرؤية وعدم اتزان وزيادة في الوزن وانتفاخ اليدين أو القدمين وآلام في البطن.
o الصداع في الأشهر الأول متوقع لكن الصداع الشديد في الشهر السادس قد يكون إشارة إلى تسمم الدم.


أخيراً :
ينصح بالتخفيف من الصداع أثناء الحمل بالوسائل الطبيعية التى ذكرناها إن أمكن فلا ينصح بتناول أدوية تخفيف الألم مثل الإسبرين و الإيبوبروفين فى معظم حالات الحمل و مع ذلك قد يوصى الطبيب بعقار الأسيتامينوفين

بواسطة : admin
 0  0  30

تابعنا

facebook
twitter
youtube

ضع إيميلك هنا للحصول على أخر المعلومات الصحية

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:49 مساءً الخميس 21 فبراير 2019.