• ×

اسباب تجلط الدم بعد العمليات الجراحية وكيفية الوقاية منه

اسباب تجلط الدم بعد العمليات الجراحية وكيفية الوقاية منه
 

بعد إجراء العمليات الجراحية، قد يعاني البعض من تجلط الدم الذي قد يهدد حياته خاصة إذا حدث في الرئة، فما هي اسباب تجلط الدم بعد الجراحة؟ وما هي أعراضها؟ وكيفية الوقاية منها، تابع معنا المقال لتعرف. كيف يحدث تجلط الدم مع الجراحة؟ الجراحة هي واحدة من الأسباب الرئيسية لتجلط الأوردة العميقة، وهي جلطة دموية تتشكل في الأوردة العميقة للجسم، وغالبا ما تحدث في الساق. اقرأ أيضا : تعرف على جلطات الساقين، وأسباب حدوثها وعلاجها تحدث الجلطات عندما تزداد سماكة الدم ويلتصق ببعضه، ويمكن أن يكون هذا أمرا جيدا عندما يمنع حدوث نزيف، ولكنه ليس كذلك عندما يتكون في الأوعية الدموية، وفي بعض الأحيان قد تنتقل للرئة، وهذا أمر خطير، فهي قد تسبب مرض الانسداد الرئوي (PE)، ويمكن أن يكون مهددا للحياة إذا كان يمنع تدفق الدم. في حين أن الجلطة يمكن أن تحدث بعد أي نوع من العمليات الجراحية، إلا أنها أكثر عرضة للحدوث بعد عملية جراحية كبرى، خاصة في مناطق مثل، البطن ، والحوض، والوركين، أو الساقين. ما هي اسباب تجلط الدم بعد العمليات الجراحية؟ من الأسباب الشائعة لتكون جلطات الدم بعد العمليات ، هو البقاء في السرير لفترات طويلة من الزمن حتى يتم الشفاء، وعندما يتوقف المريض عن الحركة، يتدفق الدم ببطء أكثر في الأوردة العميقة، والتي يمكن أن يؤدي إلى تكوين الجلطة. Advertisement يمكن أن تحدث الجلطة بعد 2 : 10 أيام بعد الجراحة، ولكن احتمالات تكونها تظل مرتفعة لمدة تصل إلى أكثر من 3 أشهر تقريبا. ما هي عوامل الخطورة لتشكيل جلطات الدم ؟ ومن اسباب تجلط الدم وجود عوامل الخطورة التي ترفع من احتمال حدوثها مثل: التدخين. المعاناة من جلطات الدم في الماضي. زيادة الوزن أو السمنة. أن يكون أحد أفراد الأسرة المقربين مريض بها. الحمل. اضطراب يؤثر على الدم أو الأوردة. كبر السن. استخدام بعض الأدوية، بما في ذلك وسائل منع الحمل و العلاج الهرموني. بعض أنواع السرطان. ما هي اسباب تجلط الدم أثناء الجراحة؟ في بعض الأحيان، يمكن أن تكون الجراحة نفسها من اسباب تجلط الدم، فالجراحات التي تستغرق فترة طويلة، ويكون المريض فيها مستلقيا على طاولة العمليات لعدة ساعات، قد تؤدي لتجمع الدم، وتجعل من السهل حدوث التجلط. قد يتم إدخال الأنسجة، أو الدهون، أو الكولاجين وإطلاقها في الدم خلال العملية، مما يجعل الدم أكثر سمكا حول تلك الجسيمات، ويمكن أن تتشكل جلطات الدم أيضا إذا تضررت الأوردة أثناء العملية. ومن أسباب جلطات الدم أيضا أن العمليات الجراحية التي قد تنطوي على كشط أو قطع في العظام، مثل استبدال الورك ، قد تطلق المواد المعروفة باسم الأجسام المضادة، وهذه الأجسام تحفز جهاز المناعة في الجسم ويمكن أن تؤدي إلى جلطات. ما هي اعراض تجلط الدم ؟ فقط نصف الناس الذين يصابون بجلطات الدم قد تظهر عليهم أعراضها ، دع الطبيب يعرف على الفور إذا كان لديك أي علامات أو أعراض تجلط الدم وهي: الألم في الساق. تورم أو الشعور بالدفء في الساق. احمرار أو تشوه جلد الساق وتغير لونه. التصاق الأوردة ببعضها البعض. ضيق في التنفس. سعال الدم. ألم مفاجئ في الصدر. أن يكون التنفس المؤلم. اقرأ أيضا : علاج جلطات الأوردة العميقة وطرق الوقاية منها كيفية الوقاية من تجلط الدم بعد الجراحة قبل الجراحة، توقف عن التدخين، وابدأ العمل على التخلص من الوزن الزائد، تحدث إلى طبيبك إذا كنت بحاجة إلى مساعدة. بعد الجراحة، سيكون عليك أن تتأكد أن دورتة الدموية نشيطة، قد يصف طبيبك أدوية استرقاق الدم ، والتي تسمى أيضا مضادات التخثر، فهي تجعل من الصعب على الدم أن يلتصق ببعضه لتشكيل الجلطات. أداء حركات بسيطة، مثل رفع الساق عندما تكون على السرير، الذي يساعد على تحسن تدفق الدم، قد تحتاج إلى تناول دواء مسكن للألم حتى تتمكن من ممارسة ذلك بشكل مريح. ارتداء جوارب ضغط مرنة أو جهاز ضغط يمكن أن يساعد على وقف الدم من تجمع في الأوردة الخاصة بك

بواسطة :
 0  0  884
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:16 صباحاً الجمعة 26 أبريل 2019.